10 ذي الحجة, 1445

«عكاظ» (جدة)

أغلقت السلطات الصينية حسابات المؤثرين والمشاهير على شبكات التواصل الاجتماعي المروجين للرفاهية والبذخ الذين يتباهون بأنماط حياتهم الفاخرة في مواقع التواصل.

يذكر أن السلطات الصينية حذرت في وقت سابق حسابات في منصات التواصل الاجتماعي تابعة لعدد كبير من نجوم هذه المواقع المعروفين بمحتواهم الذي ينطوي على رفاهية أو بذخ، في وقت تظهر فيه السلطات تشددا تجاه المنشورات التي تُعدّ غير لائقة، بحسب تقرير لوكالة الأنباء الفرنسية.

 

ويخضع الإنترنت في الصين لقوانين صارمة ولا تتردد الجهات الرقابية في استبعاد الأفراد أو الشركات رقمياً الذين ترصدهم السلطات أو الذين يُحتَمَل أن يثيروا اضطرابات.

وأطلقت هيئة تنظيم الإنترنت في الصين في أبريل الماضي حملة لإزالة أي محتوى «يسلط الضوء عمداً على أساليب الحياة الباهظة ومظاهر الثروات» من وسائل التواصل الاجتماعي.

وذكرت وسائل الإعلام الرسمية أن الحساب حُظر في مطلع الشهر، إلى جانب حسابات تابعة لمؤثرين تنشر محتوى متخصصاً بأسلوب الحياة الفاخر.