14 ذي الحجة, 1445

ننعى ببالغ الأسى والحرن فضيلة الشيخ المدرس بالمسجد النبوي الشريف الدكتور المطوف / عبد الحليم محمد نصار السلفي ، الذي وافاه الاجل المحتوم صباح اليوم السبت ، وسيدفن بمشيئة الله بعد عصر هذا اليوم في مقبرة المعلاة بعد الصلاة عليه في المسجد الحرام بمكة المكرمة ، إنا لله وإنا إليه راجعون ..
اللهم ثبته بالقول بالثابت وأغفر له وارحمه وعافه واعفو عنه واكرم نزله ووسع مدخله واغسله بالماء والثلج والبرد ، ونقه من الذنوب والخطايا كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس ، اللهم أسكنه فسيح جناتك ودار رضوانك وتغمده بواسع رحمتك وكريم مغفرتك ،
اللهم إملأ قبره بالرضا والنور والفسحه والسرور ،
اللهم آنسه في وحدته وآنسه في وحشته وآنسه في غربته ، اللهم اجعله في بطن القبر مطمئنا وعند قيام الأشهاد أمنا وبجود رضوانك واثقا وإلى أعلى علو درجاتك سابقا ، اللهم وسع مدخله ونور قبره وافسح له فيه مدّ بصره واحشره مع اللذين أنعمت عليهم من النبيين والصديقين والشهداء والصالحين ، اللهم انقله من مواطن الدود وضيق اللحود إلى جنات الخلود ( في سدر مخضود وطلح منضود وظل ممدود وفاكهة كثيره لا مقطوعة ولا ممنوعة وفرش مرفوعه )
اللهم ووالديّ وجميع اموات المسلمين وارحمنا يا ربنا اذا صرنا الى ماصاروا اليه ، وصلِ اللهم وسلم على سيدنا محمد وآله وصحبه اجمعين🤲

حكمة اليوم

  • حين سكت أهل الحق عن الباطل ظن أهل الباطل انهم على حق. .(علي بن ابي طالب )

استطلاع الرأي

من خلال اطلاعكم كيف تقيمون الموقع؟

عرض النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...

القائمة البريدية